counter easy hit التخطي إلى المحتوى

من هو الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات الرسول ، فقد كرم الله تعالى رسول الله – صلى الله عليه وسلم – وله سبعة أبناء ، وأربع إناث ، وثلاثة ذكور. في موقع المرجع على الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات الرسول ونتعرف على الصحابي الجليل ونوضح فضائله في هذا المقال.

من الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات الرسول؟

أنجبت السيدة خديجة رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ستة أبناء ، وله أربع بنات ، تربوا في بيت النبوة. رفيق عظيم لرقية بنت محمد رضي الله عنها ، ثم أم كلثوم بنت محمد رضي الله عنها ، وعليه نجيب الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات النبي:

  • الجواب: عثمان بن عفان رضي الله عنه.

ما هي مدة خلافة عثمان بن عفان؟

عثمان بن عفان في سطور

الصحابي العظيم عثمان بن عفان من دعاة الجنة العشر ومن الخلفاء الراشدين. كان له علاقة عظيمة وكبيرة بين الصحابة. هو عثمان بن عفان بن العاص بن عبد مناف بن عدنان ، والدته أروى بنت كاريز ، ولد بالمدينة المنورة بعد عام الفيل بست سنوات. وكان عثمان صاحب الحكمة والرأي والفضل في عصره ، ومن فضائله أنه لم يشرب الخمر سواء في فترة الجاهلية أو في الإسلام ، ولم يسجد لصنم قط. عن الله عنها ، وقيل: (خير ما رآه الإنسان رقية وزوجها) ، ثم مات الله رقية يوم بدر ، فحزن عليها أحزاناً شديداً. ثم كرمه رسول الله بزواجه من أم كلثوم.[1]

قصة عن حياء عثمان بن عفان

فضائل عثمان بن عفان

كان لعثمان بن عفان خصال شريفة كثيرة ، وقد ورد عن أنس حدثهم فقال: صعد النبي – صلى الله عليه وسلم – أحد مع أبو بكر وعمر وعثمان ، فارتعش فقال : ابق في أحد – أعتقد أنه ضربه برجله – ليس عليك إلا نبي. ، وصديق ، وشهيدان “.[2] وهذا ما جاء في فضائل هؤلاء الصحابة الكرام ، وكان عثمان رضي الله عنه متواضعاً جداً ، إذ جاء في حديث عائشة فقالت: رسول الله صلى الله عليه وسلم. عليه – كان مستلقيًا في بيتي ، يكشف فخذيه أو ساقيه ، فاستأذن. فأذن له أبو بكر وهو على هذه الحال ، فتكلم ، ثم استأذنه عمر ، وأجاز له ، فكان هكذا ، فتكلم ، ثم أذن عثمان ، فأذن رسول الله -. صلى الله عليه وسلم – جلس وقوى ثيابه ، قال محمد: لا أقول ذلك في يوم واحد ، فدخل وتكلم فلما خرج ، قالت عائشة: دخل أبو بكر ، ولم تهتم. له ، فدخل عمر ، ولم تهتم به ، ثم دخل عثمان ، وجلست وقمت ثيابك ؟! قال: ((أفلا أخجل من رجل تستحي به الملائكة؟)).[3]

ومن خصاله أيضا أنه اشتهر بكرمه الشديد وإنفاقه في سبيل الله ، وكان في عبادته صومًا مستقيمًا ، ومن قال عن نفسه ودليل تقواه وتقواه كان يقول: (لم أزني ولا سرقة لا جهلا ولا في الإسلام) ، وقد قتل في السنة الخامسة والثلاثين من الهجرة في بيته بعد الفتنة المشهورة ، وكان عمره أكثر من ثمانين سنة ، وهو قال للنبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قتل ظلمًا في حياته ، فدخل في حديث ابن عمر فقال: ذكر النبي صلى الله عليه وسلم: فقال: فيها يقتل ظلما. وهو عثمان بن عفان رضي الله عنه.[4]

وتم اختيار الخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه

من هنا وصلنا إلى خاتمة المقال: من هو الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات الرسول ، وذكرنا أنه عثمان بن عفان رضي الله عنه ذو النورين ، ثم تطرقنا. على عثمان بن عفان وفضائله العظيمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *