counter easy hit التخطي إلى المحتوى


وقالت حماس إن جريمة اغتيال الزعيم الوطني أبو علي مصطفى لم تحد من نضال شعبنا أو توقف ثورته السابقة ضد الاحتلال.

وأوضح المتحدث باسم الحركة ، عبد اللطيف القنوع ، في تغريدة ، أن دماء الزعيم الراحل كانت وقودًا وحافزًا لرفاقه الأبطال للانتقام منه والاستمرار في طريقه إلى التحرير والعودة.

وأضاف أن مواقفه الوطنية تمثل جدارًا صلبًا للحفاظ على الثوابت ومواجهة تصفية قضيتنا.

يتزامن اليوم 27 آب مع الذكرى العشرين لاستشهاد الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو علي مصطفى ، الذي تعرض لهجوم نفذه طائرات الاحتلال على مكتبه في مدينة رام الله خلال انتفاضة الأقصى.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *