counter easy hit التخطي إلى المحتوى


نعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الشهيد الطفل عمر حسن أبو النيل من سكان حي التفاح بمدينة غزة ، متأثرا بجراحه التي أصيب بها يوم السبت 21 أغسطس / آب 2021 م ، برصاص الاحتلال في مدينة غزة. انفصال. كابل شرق مدينة غزة.

وقالت حماس في بيان لها ان “حالة الغضب الفلسطيني الساحقة في كل انحاء فلسطين في غزة ونابلس وبيتا وبلاطة وجنين وجبل صبيح ضد الاحتلال وهذه الدماء الطاهرة لشهداء شعبنا وشعبنا”. في قطاع غزة المحاصر ، يؤكد أن شعبنا الفلسطيني شعب حر ، مقاومة حازمة ضد أرضه لن تستسلم بالحصار أو العدوان أو الاستيطان.

وشدد على أن معركة شعبنا دائمة ومستمرة مع العدو لانتزاع كامل حقوقه ، وحتى انتهاء الاحتلال على كامل أرض فلسطين.

وشددت حماس على أن “معركة سيف القدس تمتد وتستمر من غزة إلى نابلس وحتى جنين وحتى القدس ، وأن سيف القدس لن يغمد”.

وشدد على أن “استمرار الحصار والتهويد والعدوان يتطلب منا مواصلة نضالنا وكفاحنا لكسر هذا الحصار وإنهاء معاناة غزة وأهلها ، وهذا واجب وطني على الجميع”.


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *