counter easy hit التخطي إلى المحتوى

ثمار الاتكال على الله ، فالتوكل على الله تعالى من أسمى وأكرم الأخلاق التي يجب أن يمتلكها العبد. إن الله أن يحب الله الذين يثقون به * الله يوفقك نصرك ليس عليك في كثير من الأحيان حتى يخذلنا. الذي ينصركم من بعده والله فليتوكل المؤمنين. “

ثمار الاتكال على الله

وللتوكل على الله عز وجل فضل كبير وأثر كبير على حياة الإنسان. لذلك فإن الاتكال على الله تعالى له ثمار كثيرة منها:

  • بالتوكل على الله تعالى يحفظ العبد من الشيطان والملعون وشره ، بدليل ما قاله الله تعالى: “ليس له سلطان على الذين آمنوا واتكلوا على ربهم”.
  • يربح متوكل الله عز وجل بحب الله له ، ويؤيده نصره ، كما يتضح من كلام الله تعالى: “لو عزمت توكل على الله أن الله يحب الذين يثقون به * الله يرزقك ليس عليك حتى في كثير من الأحيان. يخذلنا ، من يساندك من بعده ، وعلى الله فليتكل المؤمنون على ثقتهم “.
  • حسب الله سبحانه وتعالى يربح العبد بجنته تعالى ، ويؤيده تعالى قال: “والذين آمنوا وعملوا الصالحات نبوينهم من غرف الجنة التي تجري تحتها الأنهار نعم أجور العمال * الذين يصبرون ويوكلون على الرب”. . “
  • الاتكال على الله سبحانه وتعالى يهب له العبد حفظه ، بدليل قدرة الله عز وجل: “ومن اتكل على الله حسابه أن الله على أموره فقد جعل الله الله”.
  • والثقة تزيد من شعور العبد المطمئن ، بدليل ما قاله الله تعالى: “لقد جمعكم الناس فاجكوهم فزادهم الإيمان وقالوا الله ونعم الوكيل” ، وقول الله: “توكلوا على الله ، ويكفيكم الله”. كوكيل “.
  • اتكلا على الله تعالى يزيد رزق عبدًا ، ويعطيه خيرًا ، وينتج من الشرور بدليل عثمان بن عفان رضي الله عنه ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لا يخرج مسلم من بيته”. يريد كتابا أو غيره ، فقال عند الخروج: بسم الله تؤمن بالله إني توكل على الله توكل على الله لا حول ولا قوة إلا بالله ، ولكن رزق خير من المخرج ويتبادله أن المخرج الشرير “.
  • روى رافي المرجع عن أبي تميم قال ، الجيشاني أنيماق العمر nayaricompas: ANIMAQP النبي محمد nayaricompas: “خذوا الدخل tvkltm allah tvklh lrzqkm؛ كممَ يَرْزُقُ الطَّيْرَ ، ب .ُُُِْْ وِتَانً.

ما حكم التوكل على الله وماذا يعني؟

أدلة من القرآن الكريم تحث المرء على التوكل على الله

وقد ورد في كتاب الله الكريم العديد من الآيات القرآنية التي تحث المرء على التوكل على الله تعالى. ومن هذه الآيات ما يلي:

  • قال الله سبحانه وتعالى “والذين قالوا ، لهم عامة الناس قامة جمفا بنا فخشفة فزادهم إيما فقالفا حسبنا الله فنم وكيل * فنقلبفا بنمه دي ليم يمس • همم الله ففضل مئة فاتبفا كورت نصري بالله فضل عظيم”.
  • قال تعالى: “أخبرتهم الرسل أننا بشر مثلكم ولكن الله يبارك في إرادة عباده وما كان علينا أن نلاحظكم سلطاناً إلا بإذن الله ، والله فليتوكل المؤمنين * وما لا نفعله”. توكلنا على الله هتدينا طرقنا ونسبرن ما افيتامونا والله فليتوكل الذين يثقون “.
  • قال الله تعالى: “فقال موسى: يا شعبي إن كنتم تؤمنون بالله عليكم أن تتوكلوا عليكم ، إن كنتم مسلمين فقالوا الله ربنا لا يجعلنا نفتن بأهل الله. الظالمين “.
  • قال الله تعالى: “رحمة الله العظمى إذا كنت قاسيا والقلب يهز من حولك فاغفر لهم واستغفر لهم واستغفر لهم وقرر ذلك ، فضع ثقتك في الله أن الله يحب من توكلوا * الله”. امنحك النصرة لا تخذلنا في كثير من الأحيان. من يدعمك من بعده ، وفي الله ، فليضع المؤمنون ثقتهم “.
  • قال الله تعالى: “وإِنَّهُ لِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ، وَهُوَ رَجَعَ كُلُّ شَيْءٍ ، فَتَسْجُودُهُ وَتُوكلُ بِهِ”.
  • فقال الله تعالى: “يا بني قال لا تدخل من باب واحد ، وأتت به من أبواب مختلفة وأنت تغني شيئًا من الله أن الدينونة إلا لله وتوكل عليه فليتوكل المتوكلون”.
  • قال تعالى: (إن المؤمنين إنما إذا ذكر الله صدى قلوبهم ، وإذا تليت عليهم آياته ، وزادت آياتهم عليهم).
  • قال الله تعالى: “يا أيها الذين آمنوا ، اذكروا فضل الله عليكم ، فهم قوم أن تبسطوا أيديهم عليكم ، وابتعدوا عنكم ، واتقوا الله ، وفلتوكل الله المؤمنين”.
  • وقال الله تعالى: (إِذَا رَدُّوا فَقُولُوا اللَّهَ كَفِينِي). لا اله الا هو فيه توكل وهو رب العرش.
  • يقول: “قال الله إني أشهد وأشهد أني بريء من ما شرسن * بدونه فكيدونا جميعًا فلا تنظرون * أنا توكل على الله ربي وربك ، ما هو المخلوق إلا ينزلها ربي. على طريق مستقيم “.
  • قال تعالى: “أرسلنا إليك كما في الأمة قبلتها الأمم لتقرأها أنها أنزلت عليك كفر برهمان قل: هو ربي لا إله إلا به وتوكل عليه المتابعة”.
  • قال تعالى: “إن الذين هاجروا في الله بعد أن ظلموا نبوينهم بالخير في الدنيا والآخرة أعظم أجرًا إذا علموا * الذين صبروا على الرب وتوكلوا عليه”.
  • قال تعالى: (وَإِذَا تَقْرِئُونَ الْقُرْآنَ فَاَعْتَظُونَ اللَّهُ مِنَ الشَّيْطِينِ الرَّئِيسِ ، فَلا سلطان له على من يطيع).

في النهاية نكون قد عرفنا ثمار الثقة بالله ، حيث يحفظ العبد من الشيطان الرجيم وشره ، بالتوكل على الله تعالى ، كما يدل على ذلك ما جاء في قوله تعالى: سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يجب أن يكونوا جميعاً مسلمين “. وعلى المسلم أن أصبر على قدرتي وأوكل على الله تعالى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *